انطلاقاً من رسالة المشروع الإنساني العالمي " السلام عليك أيها النبي" وأهدافه السامية فقد خصصنا هذا الجزء من البوابة الدولية للمشروع لاستقبال جميع الأسئلة التي ترد إلينا من خلال الزائرين، ومن ثَـمَّ نقوم بتصنيفها وتبويبها حسب الموضوعات، ثُـمَّ يتم عرضها على لجنة من المتخصصين - كل حسب تخصصه - للإجابة عن الأسئلة التي وردت إلينا، كما تقوم قناة " السلام عليك " الفضائية - إحدى النوافذ الإعلامية للمشروع بتلفزة هذه الأسئلة، والإجابة عنها أيضاً على شاشتها في برنامج تلفزيوني يحمل اسم "يسألون عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم"، وتذاع هذه الحلقات بواقع حلقة أسبوعياً.

الرئيسية / الاعلام المقروء

المحــبون لا يلامون - مقال للكاتب الاستاذ : سهيل بن حسن قاضي
زيارتان عالقتان في وجداني، الأولى زيارة (متحف دار المدينة) في مطلع شهر ربيع الاول حيث تسنى لي والأسرة زيارة المتحف الذي يقع على طريق الملك عبدالعزيز بجوار مدينة المعرفة وخلالها أتيحت لنا فرصة الاطلاع على معالم مدينة الرسول في العهد النبوي والمجسمات وهناك بعض الكتب التي تجسد أعظم فترات التاريخ للمدينة المنورة ومعالمها منذ وصول سيد الخلق إليها حتى وفاته. المرء لا يلام في حبه العميق للمدينة المنورة مثوى رسول الله حيث القبر الشريف ومنبر الرسول الذي يعد من منابر الجنة والروضة الشريفة ووادي العقيق الذي يعد من أودية الجنة، وفيها البقيع حيث دفن فيه أكثر من عشرة آلاف من الأسرة النبوية والصحابة والتابعين، وأهل البقيع هم أول ناس يشفع لهم يوم القيامة وهم أول من يدخل الجنة.. اللهم اجعل لنا فيها مسكناً ومدفناً وارزقنا حسن الجوار. بعد العودة من المدينة أهدي إلي كتاب جميل في معانيه ومحتواه دراسة (مختصر المختصر في سيرة سيد البشر) لمعالي الفريق أول محمود محمد بخش، وقد لفت نظري أيضاً الإهداء يقول المؤلف « أهدي هذه السيرة العطرة (سيرة سيد البشر) لكل من آمن برسالته.. وخفق قلبه لمحبته.. واشتاقت عيناه لرؤيته.. ورطب لسانه بذكره.. وتمنى من الله أن يجمعه به في جنته صلى الله عليه وسلم».
أما الزيارة الأخرى فهي في مكة المكرمة حيث دعيت إليها وبعض الزملاء من قبل الاستاذ الدكتور
ناصر بن مسفر القرشي الزهراني وهو المؤسس والمشرف العام على معرض (السلام عليك أيها النبي) وهو مشروع إنساني علمي عصري وحضاري استهدف التعريف بخاتم الأنبياء والمرسلين وبرسالته السامية وشريعته السمحة، وكل ما هو معروض يعد مميزاً في إنجازه وغير مسبوق في تنفيذه، وهناك محطات عديدة تستوقف الزائر لهذا المتحف العظيم المشتمل على بيان مفصل لما جاء به القرآن الكريم والسنة الشريفة وعن الأنبياء والملائكة عليهم الصلاة والسلام وعن الانسان، الدين، والعلم، والكون، والفلك، والبيئة، والطبيعة، والحيوانات، والطيور، والسياسة، والاقتصاد والإعلام، والعلاقات العامة، والحوار، والشورى، والحب، والعدل، والسلام، والتسامح، والمرأة والطفل، وحقوق الإنسان، وغيرها. الجميل في المعرض أنه لم يغفل التعريف الشامل بالانبياء والرسل، كريم أخلاقهم، وعظيم آدابهم والإيمان بهم جميعاً وبما أنزل إليهم كلها قدمت بطرق مبتكرة ووسائل حديثة وتقنيات متطورة. إن هذا المعرض رسالة دعوة للسلام ودعوة للوئام نسأل الله أن يوفق العاملين عليه لتمكين أفراد المجتمع لزيارته والتعرف على الكنوز المعرفية العظيمة فيه، لا سيما وأن معرض دبي (السلام عليكم أيها النبي) الذي افتتح مؤخراً متاح للآخرين لزيارته. 

نص المقال هنا
 

سجل إعجابك

التعليقات

أضف تعليقاً